" الانتاج الحربي " و" التنمية المحلية " يتعاونان مع محافظة " الدقهلية " بشأن تنفيذ أعمال تطوير وتأهيل موقع تدوير المخلفات البلدية بالمنزلة

21/ 12/ 2020 مصر
في ضوء تكليفات السيد رئيس الجمهورية لتطوير المنظومة المتكاملة لإدارة المخلفات فى مختلف محافظات الجمهورية، وخاصة محافظة الدقهلية. شهد المهندس / محمد أحمد مرسى وزير الدولة للإنتاج الحربى ، واللواء محمود شعراوي وزير التنمية المحلية ، مراسم توقيع عقد إتفاق مع محافظة الدقهلية بشأن تنفيذ أعمال تطوير وتأهيل موقع تدوير المخلفات البلدية بالمنزلة بالمحافظة. وقد قام بالتوقيع على العقد الدكتور / أيمن عبد المنعم مختار محافظ الدقهلية والمهندس / محمد محمد صلاح الدين مصطفى نائب رئيس مجلس إدارة الهيئة القومية للإنتاج الحربى والعضو المنتدب والمهندس / محمد السيد أبو جاعور مساعد وزير التنمية المحلية للتخطيط وذلك بديوان عام وزارة الإنتاج الحربى . وأكد الوزير " مرسى " أن توقيع هذا العقد يأتى فى اطار تنفيذ توجيهات السيد الرئيس / عبد الفتاح السيسى رئيس الجمهورية بشأن رفع كفاءة منظومة المخلفات البلدية والتغلب على مشاكل تراكم المخلفات والتخلص الآمن منها ووقف التدهور البيئى من خلال منظومة جديدة للإدارة المتكاملة للمخلفات ، وأوضح الوزير " مرسى " أن الهدف من توقيع هذا العقد هو قيام وزارة الإنتاج الحربى من خلال شركاتها التابعة بتنفيذ أعمال تطوير وتأهيل موقع تدوير المخلفات البلدية الصلبة بمصنع المنزلة بمحافظة الدقهلية وذلك لإنتاج السماد العضوى وانتاج الوقود البديل شامل كافة خطوط الفرز والانتاج والاعمال الانشائية والمدنية طبقا للمواصفات الفنية القياسية على أن يتم ذلك من خلال استخدام العدد الكافى من العمال المتخصصين اللازمين لحسن سير العمل مع إتباع إشتراطات السلامة والصحة المهنية والأمان الصناعى وكذلك الإلتزام بكافة الإجراءات الإحترازية للوقاية من فيروس " كورونا المستجد " والحفاظ على صحة العاملين بالمشروع . ومن جانبه صرح اللواء / محمود شعراوى وزير التنمية المحلية بأن هذا البرتوكول يأتي إستكمالا للدور الذى قامت به الوزارة فى التخلص من أكبر مقلب عشوائى بجمهورية مصر العربية بمنطقة سندوب حيث تم التخلص من أكثر من نحو 850 ألف طن من التراكمات التاريخية التى كانت مشتعلة بصفة مستمرة وإنشاء أكبر مصنع لتدوير المخلفات بالشرق الأوسط بسعة تصميمية تصل إلى 1200 طن/ يوم بأحدث التكنولوجيات الألمانية المتطورة . وأشار شعراوي إلي أنه بجانب ذلك سيتم إستكمال العمل في تطوير مصنع ميت غمر بسعة تصميمة 450 طن/ يوم من خلال الخطة القومية لتطوير منظومة المخلفات للعام المالى 2020-2021 بالإضافة إلى دعم المحافظة بعدد 10 محطات وسيطة متحركة لرفع كفاءة منظومة الجمع والنقل بالمحافظة ، مشيراً الي أن هذا التطوير يأتى فى إطار دور الوزارة طبقا لتوجيهات السيد رئيس الجمهورية لتطوير منظومة المخلفات البلدية الصلبة ورفع كفاءة منظومة المخلفات البلدية بكافة محافظات الجمهورية . وأضاف شعراوي أنه سيتم الإستفادة من خبرات وزارة الإنتاج الحربى فى تنفيذ هذا المشروع وتطوير مصنع المنزلة ومراجعة المواصفات الفنية للاعمال الانشائية والميكانيكية. وأوضح وزير التنمية المحلية أن الوزارة بموجب هذا العقد سوف تقوم بتشكيل لجنة مشتركة من أطراف العقد واستشاري الجهة المالكة لاستلام وفحص الأصناف محل العقد المخطط تنفيذها وتوريدها وتركيبها على أن تكون مطابقة للمواصفات الفنية ، مشيرا الي انه سيتم تشكيل اللجنة من ثلاثة أطراف وهى ( وزارة التنمية المحلية ويكون تمثيلها باللجنة لمتابعة مراحل التنفيذ والتنسيق بين أعضاء اللجنة الفنية الخاصة بالفحص والإستلام وتذليل المعوقات- وزارة الإنتاج الحربى ويكون تمثيلها باللجنة عضو فنى - لمتابعة مراحل التنفيذ والإستلام الإبتدائى والنهائى للأعمال حتى تتمكن المحافظة من تشغيل المشروع – محافظة الدقهلية ويكون تمثيلها باللجنة -عضو فنى- للتأكد من تنفيذ الأعمال طبقاً للمواصفات الفنية والرسومات التنفيذية المعتمدة والمقدمة من الإستشارى التابع لها إلى جانب الإستلام الإبتدائى والنهائى). ومن جانبه أوضح الدكتور / أيمن عبد المنعم مختار محافظ الدقهلية أن المحافظة سوف تذلل كافة العقبات والتى من شأنها توفير بيئة عمل مناسبة لشركات وزارة الإنتاج الحربى العاملة بموقع المنزلة بمحافظة الدقهلية حيث ستقوم المحافظة باستخراج كافة التصاريح والتراخيص والموافقات المطلوبة وتخصيص الموقع وتسليمه خالي من الموانع وكذلك توفير مصدر للكهرباء/ المياه على مدار 24 ساعة يوميأ ، واشار " مختار " إلى وجود تعاون مثمر بين الأطراف الثلاثة في مختلف المجالات، وأضاف أن التعاون مع وزارة الإنتاج الحربي يأتي في إطار خطة المحافظة لتنفيذ العديد من المشروعات التي تساعد على تطوير البنية التحتية ووضع الاستراتيجيات والسياسات والخطط اللازمة لتطوير وتحسين معيشة المواطن بالمحافظة وذلك لما تمتلكه وزارة الإنتاج الحربى وشركاتها التابعة من خبرات وإمكانيات تمكنها من تنفيذ المشروعات الموكلة إليها بالمحافظة بكفاءة وطبقاً لمعايير الجودة العالمية وفي التوقيتات المحددة. وصرح المستشار الإعلامي لوزير الدولة للإنتاج الحربى والمتحدث الرسمى للوزارة / محمد عيد بكر أن هذا التعاون المشترك يأتي في إطار السياسة التي تنتهجها وزارة الإنتاج الحربي للمساهمة في تنفيذ المشروعات القومية ومشروعات التنمية بالدولة بالتعاون مع مختلف الجهات، والتي تساهم في تحقيق التنمية الشاملة للبلاد بما يخدم المواطنين ويلبي احتياجاتهم، مشيراً إلى حرص الوزارة على توجيه كافة الإمكانيات المتاحة بالشركات التابعة لصالح تنفيذ العديد من المشروعات بمحافظة الدقهلية بما يحقق الاستغلال الأمثل للموارد والإمكانيات المحلية على وجه يتفق مع سياسة الدولة في استغلال الموارد المتاحة.