• مصر
  • جمهورية مصر العربية
    وزارة الإنتاج الحربي

الرؤية:

إذا كان ماضي الصناعات الحربية في مصر مضى مشرقاً مضيئاً بفضل ما قدم من صناعات حربية أسهمت في انتصارات الجيش المصري عبر العصور فإن المستقبل يجب أن يكون أكثر إشراقاً ونوراً، لذا قامت الدولة ممثلة في وزارة الإنتاج الحربي برسم رؤية لمستقبل الصناعات الحربية في مصر من خلال استراتيجية تمتد حتى عام 2050 والمرحلة الأولى منها (خطة التنمية المستدامة 2030) وتعتمد هذا الرؤية على الآتي :

1- استخدام التكنولوجيا وكافة النظريات والعلوم الحديثه لاستنباط صناعة عسكرية متطورة.

2- الاعتماد على البحث العلمي وتشجيعه في سبيل ابتكار واختراع الأنظمة والمعدات والأسلحة والذخائر الحديثة.

3- استخدام تكنولوجيا الذكاء الاصطناعي وهندسة الروبوت في تحديث وتطوير الصناعات العسكرية والمدنية.

4- استخدام وسائل الاتصالات الحديثة مثل الأقمار الاصطناعية، تكنولوجيا الألياف الضوئية، النظم الذكية والبرمجيات المفتوحة، وأجهزة ومعدات الحاسبات الآلية فائقة السرعة من أجل تصنيع نظم عسكرية ذكية ومتطورة لتجابه نظم التسليح العالمية.

الأهداف:

• تلبية احتياجات القوات المسلحة من الأسلحة والذخائر التي تساعدها في القيام بمهامها.

• إقامة صناعة حربية متطورة بتحديث معدات التصنيع بالمصانع الحربية واقتناء أحدث معدات وآلات التصنيع التي تؤدي إلى إنتاج ذو جدوى عالية تنافسية.

•العمل على سد الفجوة التكنولوجية في التصنيع الحربي المحلي ونظيرة العالمي.

• تنفيذ خطط التطوير والبحوث عن طريق تحديث المراكز البحثية الموجودة وإنشاء مراكز بحثية متطورة على أحدث التكنولوجيات في كافة المجالات والتخصصات المعنية بالصناعات العسكرية.

• استغلال فائض الطاقة الإنتاجية بالمصانع الحربية لتنفيذ مشروعات لصالح القطاع المدني تسهم في خطة التنمية الشاملة للدولة.